خدماتنا

تحصيل الديون بالنيابة عن الغير

نتيجة العمل بسوق التجزئة ونشاط البيع بالتقسيط سواء المباشر او غير المباشر أدى إلى وجود مديونيات ومستحقات قابلة للتحصيل لدى الأفراد والشركات لذلك وفرت شركة نيوم خدمة القيام بأعمال التحصيل والإجراءات بأسرع ما يمكن وذلك لجميع المؤسسات والكيانات المختلفة مهما كان حجم الأموال المراد تحصيلها فضلاً عن قدرة نيوم علي إيجاد الحلول المتكاملة البديلة، من أجل الحفاظ على انتظام التدفقات النقدية الخاصة بك لزيادة حجم إعمالك وضمان التحصيل

تحصيل الديون وادارة المخاطر

تعتبر عملية معالجة الديون المتعثرة من الأعباء الثقيلة التي تعانى منها البنوك والمؤسسات المالية وقد قام الكثير من البنوك والشركات في الآونة الأخيرة بإنشاء أقسام خاصة لإدارة المخاطر يتركز عملها على معالجة الديون المتعثرة، إلا أنه اتضح بأن تكلفة تلك الأقسام عالية جدا إذا ما قورنت بالمردود الضئيل والإخفاق في تحقيق النتائج التي من أجلها أنشئت تلك الأقسام. هنا يأتي دور ~ نيوم لتحصيل الديون ~ في تخفيف هذه الأعباء عن البنوك والعملاء وذلك عن طريق تقديم الخدمات المتخصصة التالية: مساعدة العملاء في إدارة الحسابات المتعثرة وتقديم الخدمات الإئتمانية والحلول المقترحة لمعالجة الديون الغير منتظمة. تقديم خدمات التحرى والتأكد من صحة المعلومات المتعلقة بالمدينين وذلك يشمل المدينون المنتظمون وغير المنتظمون وكذلك المصنفين بقائمة المخاطر

الاستشارات في جال تحصيل الديون

نظرا للمعاناة بعض الشركات والمؤسسات والاشخاص من الهم والارهاق في تحصيل ديــونهم وحقوقهم ، مما يؤثر ذلك بشكل مباشر في الميزانية المالية لهم وحيث أن كثيرا من الشركات اغلقت بسبب عدم قدرتها على استمرارية في سوق العمل والسبب يعود الى عدم قدرتها في تحصيل ديونها لدفع الإلتزامات التي عليها لذالك فور استلامنا لملفاتكم يقوم فريق المتابعة بدراستها ووضع خطة وآلية عمل وإسنادها للفريق المختص وفق الحاجة ووضع جدول زمني وسريع ودقيق للمتابعة والتنفيذ بدءا من أخطار المدين باستلام الملف ووصولاً لتحقيق الغرض المطلوب حيث لدينا قسم متابعة الجودة بالتحقيق الدورى من سرعة وكفاءة العمل علماً بأن بعض الديون يتم تحصيلها في غضون أسبوع وبعضها الأخر قد يستغرق شهر والبعض يستغرق أكثر من شهر حتى سنة

التحصيل

عالم اللغة :-

حصل :-
الحاصِل من كل شيء : ما بَقِي وثَبَتَ وذَهَب ما سواه ، يكون من الحِساب والأَعمال ونحوها ؛ حَصَل الشيءُ يَحْصُل حُصُولاً .
والتحصيل : تمييز ما يَحْصُل ، والاسم الحَصِيلة ؛ قال لبيد : وكُلُّ امرئ يوماً سَيُعْلَم سعيُه ، إِذا حُصِّلت عند الإِله الحَصائِل والحَصائل : البَقايا ، الواحدة حَصِيلة .
وحاصِلُ الشيءِ ومَحْصُوله : بَقِيَّتُه .
وقال الفراء في قوله تعالى : (وحُصِّل ما في الصدور ) ؛ أَي بُيِّن ؛ وقال غيره : مُيِّز ، وقال بعضهم : جُمِع .
وتَحَصَّل الشيءُ : تَجَمَّع وثبت .
والمحصول : الحاصل ، وهو أَحد المصادر التي جاءت على مفعول كالمَعْقُول والمَيْسُور والمَعْسور .
المصدر :- معجم لسان العرب .
التحصيل :-
لغويا :- ( الجباية والجمع ) .
فقهيا : (من حصل الشيء إذا خلصه وميزه) .
قانونا : (مجموع العمليات والإجراءات التي تهدف إلى استيفاء المستحقّات ).
ماليا :- (مجموع العمليات والإجراءات التي تهدف إلى استيفاء المستحقّات المالية).
المصدر :- معجم المعاني .
المحصل :-
اسم فاعل من حصَّلَ .
المحصِّلُ : مَن يجمع المستحقَ من الشيء .

عالم الأعمال

ادارة التحصيل :-
هي الإدارة المختصة في المنشأة والتي تتوّلى اتّصالات مبدئية مع المدينين المتخلّفين عن الدفع لتحصيل الديون قبل اللجوء إلى القضاء .
شركة التحصيل :-
هي شركة مختصة تتعاقد معها المنشأة تتوّلى الاتّصال مع المدينين المتخلّفين عن الدفع  لتحصيل الديون وكذلك مقاضاتهم قانونيا والتي عجزت المنشأة عن تحصيل ديونها منهم ، وتعمل معظم شركات التحصيل كوسائط للدائن وتجمع الديون مقابل رسم أو نسبة من المبلغ الكلي المستحق .
موظف التحصيل ( المحصل ) :-
هو الشخص المختص ضمن فريق عمل المنشأة سواء كان موظف بإدارة التحصيل أو الموظف المختص ضمن فريق عمل شركة التحصيل ، والذي يقوم بالتواصل مع العملاء سواء بالاتصال هاتفيا بهم أو مراسلتهم عبر القنوات الرسمية المصرح بها بمنشأته او عن طريق زيارتهم ميدانيا لاقناعهم بسداد المستحقات المالية التي مطالبين بسدادها.
تحصيل الديون :-
تحصيل الديون هي عملية متابعة مدفوعات الديون المستحقة على الأفراد أو الشركات .
ووجد تحصيل الديون منذ القدم فقد كان قبل وجود المال يتم بالمقايضة إما بضاعة بدل بضاعة وعلى سبيل المثال ( تمر مقابل ذهب  )أو تنفيذ عمل مقابل اخذ سلعة وعلى سبيل المثال ( تمر مقابل بناء حائط ) أو خلاف ذلك

%d bloggers like this: